حليمة عسيري

منتدى تعليمي
 
الرئيسيةالرئيسية  اليوميةاليومية  مكتبة الصورمكتبة الصور  س .و .جس .و .ج  بحـثبحـث  قائمة الاعضاءقائمة الاعضاء  المجموعاتالمجموعات  التسجيلالتسجيل  دخول  

شاطر | 
 

 ملخص الادب الفصل الاول

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
حليمة يحيى Admin
Admin


عدد المساهمات : 81
تاريخ التسجيل : 11/06/2013
الموقع : السعودية

مُساهمةموضوع: ملخص الادب الفصل الاول    الثلاثاء أبريل 15, 2014 7:59 pm

بسم الله الرحمن الرحيم


فنون الشعر العربي الحديث :

س : عدّد فنون الشعر التي تدخل في دائرة الأدب ؟
جـ : الشعر الغنائي – الشعر التمثيلي ( المسرحي ) – الشعر الملحمي ( القصصي ) .

س : لماذا يخرج الشعر التعليمي من دائرة الأدب ؟ .
جـ : لأنه يخلو من المتعة الفنية ، ويفتقر إلى العاطفة والخيال .

أولاً : الشعر الغنائي :

س : ما الشعر الغنائي ؟ . وما أهم الموضوعات التي يتناولها في العصر الحديث ؟ .
جـ : الشعر الغنائي : هو الذي يعبر عن عواطف الشاعر وأحاسيسه ، ويتناول الأغراض
العاطفية ، كالمدح ، والغزل ، والفخر …… وغيرها .
وأهم الموضوعات التي يتناولها الشعر الغنائي في العصر الحديث :
1- الشعر الديني 2- الشعر الوطني 3- الشعر الاجتماعي 4- الشعر الوجداني .

س : وضح سبب بروز الشعر الديني ، واذكر بعض مجالاته ؟
جـ : سبب ذلـك حركة المد الغربي ، والغـزو الفكري الذي يهـدف إلى إضعاف العقيدة ،
وبث الفرقة ، ونشر الانحلال بين المسلمين .
أما مجال الشعر الديني ؛ فقد شمل الدفاع عن الإسلام وبيان محاسنه ، ومدح الرسـول
صلى الله عليه وسلم ، والفـخر بالأمجاد السالفة ، والمناسبـات الدينيـة كرمضان
والأعـياد ، ومحاربـة الفساد والرذيلة والدعوة إلى فضائل الأخلاق .

س : ما سبب ظهور الشعر الوطني ؟ وما أهم موضوعاته ؟ .
جـ : سبب ظهور الشعر الوطني ؛ وجود الاستعمار الغربي ، والاستيطان الصهيوني .
وأهم موضوعاته ، الحـرية ، والوحـدة ، والمقاومة ، ورثاء الزعماء المجاهدين .
س :
متى يشعر الشرق المفرق شمله بما قد جناه شمله المتفرق
وحتى متى يغتر بالغرب بعدما بدا واضحاً منه الخداع المزوّق
فلسطين لولا الغرب ما جاس حولها لشذاذ إسرائيل شعب ملفق

أ - من أي أغراض الشعر هذه الأبيات ؟ ومن قائلها ؟ .
ب - ماذا يفيد الاستفهام في البيت الأول ؟ .
جـ ـ وضح فكرة البيت الثالث ؟ .

ج : أ ـ هذه الأبيات من الشعر الوطني . وقائلها : رفيق المهدي ( شاعر ليبي ) .
ب ـ الاستفهام في البيت الأول يفيد التعجب مع التوبيخ .
جـ ـ البيت الثالث يشير إلى أن الغرب هو السبب الرئيس في الاستيطان الصهيوني .

س : ( عالج الشعر في العصر الحديث كثيراً من قضايا المجتمع العربي ) اذكر أهمها ؟
جـ - وضع المرأة الاجتماعي ، الفقر ومشكلة الغلاء ، محاربة الجهل والدعوة إلى التعلم ،
مشكلة انحراف الشباب ، والدعوة إلى الخلق القويم .

س : ماذا يقصد النقاد بالشعر الوجداني ؟ .
جـ – هو الشعر الذي يعبر عن عواطف الحب والشوق ، وما يجري بين المحبين ؛ من هجر
ووصال ، وتذكر للأيام الحلوة والمرة .

س : مَنْ مِن الشعراء المحدثين اشتهر بهذا النهج ؟ وكيف كان شعره ؟ .
جـ - اشتهر من الشعراء الشاعر إسماعيل صبري .
وكان شعره غزلاً نقياً طاهراً ، يصور فعل الحب في النفس والعقل .

س : هل سار الشعراء المحدثون على نهج القصيدة القديمة ؟
وأي مدرسة من مدارس الأدب الحديث سارت على هذا النهج ؟ .
جـ - نعم سار الشعراء المحدثون على نهج القصيدة القديمة ، ولاسيما مدرسة الإحياء ، حيث
جعل الشعراء الشعر الوجداني مقدمة لقصائدهم ، وإن كان بعضهم كالبارودي ، وأحمد
شوقي ، خصصوا مقطوعات في موضوع الحب .

س : كيف عبر الشعراء الرومانسيون عن مشاعرهم تجاه الحب في أدبنا الحديث ؟ .
جـ – كان الشعراء الرومانسيون أكثر من عبروا عن مشاعرهم تجاه الحب ، وقد أضفوا عليه
ظلال اليأس والحزن ، وعزفوا موسيقاه بالأنات وزرعوا أشواكه بالحسرات والدموع ،
وعاش بعضهم في انطواء وغربة روحٍ بين أهله وأصدقائه .

س : يقول البارودي:
غلب الوجد عليه فبكى وتولى الصبر عنه فشكا
وتمنى نظرة يشفي بها عِلة الشوق فكانت مهلكا
يالها من نظرة ما قاربت مهبط الحكمة حتى انهتكا
أ ـ من أي أغراض الشعر هذه الأبيات ؟ .
ب ـ ما معنى : الوجد / تولى عنه / انهتك ؟ .
ج ـ ماذا يعني بـ " مهبط الحكمة " ؟ .
د ـ " ما تمنى منه الشفاء كان سبباً في هلاكه " أي الأبيات يشير إلى هذا المعنى ؟ .

جـ ـ أ ـ هذه الأبيات من الشعر الوجداني .
ب ـ الوجد : شدة الحب / تولى عنه : ابتعد عنه وانصرف / انهتك : انشق .
ج ـ يعني بمهبط الحكمة : " القلب " .
د ـ " ما تمنى منه الشفاء كان سبباً في هلاكه " .
يشير إلى معنى هذه العبارة : " البيت الثاني " .

ثانياً : الشعر التمثيلي ( المسرحي ) :

س : ما الشعر التمثيلي ؟ ومن أول من عرفه من بين الأمم ؟
جـ : الشعر التمثيلي ( المسرحي ) :
* ـ هو قصائد تصاغ على ألسنة شخصيات ناطقة لتمثيلها على المسرح .
* ـ وأول من عرفه اليونانيون .

س : من رائد الشعر التمثيلي في الشعر العربي ؟ . وما مؤلفاته في هذا المجال ؟ .
جـ : رائد الشعر التمثيلي في الشعر العربي أحمد شوقي ، ألف ست مسرحيات شعرية وهي :
( مصرع كليوباترة – قمبيز – علي بك الكبير – مجنون ليلى – عنترة – الست هدى )
وألف مسرحية سابعة نثراً وهي : ( أميرة الأندلس ) .

س : من المسرحيات الشعرية لأحمد شوقي ( مجنون ليلى ) وضح النقد الموجه لها ؟.
جـ - تفتقر هذه المسرحية إلى حبكة البناء المسرحي ، وعمق الصراع الدرامي ، ورسم
الشخصية المسرحية وتطورها مع الحدث ، واتسمت ببطء الحركة المسرحية ، وغلبت
عليها النزعة الغنائية ، وامتلأت بمواقف وأهداف جزئية لا أهمية لها .

س : اذكر أبرز الشعراء بعد أحمد شوقي في مجال الشعر التمثيلي . وأهم إنتاجهم فيه؟ .
جـ - عزيز أباظة ، ألف : ( شجرة الدر– وقيس ولبنى - والعباسة –
والناصر – وغروب الأندلس – وقافلة النور – وشهريار ) .

عمر أبو ريشة ، ألّف : ( محكمة الشعراء – وتاج محل ) .

عبد الرحمن الشرقاوي ، ألف : ( مأساة جميلة ــ والفتى مهران) .

ثالثاً : الشعر الملحمي ( القصصي ) :

س : ما الشعر الملحمي ؟ ومن أول من عرفه ؟ وما أشهر ملاحمهم ؟ .
جـ : الشعر الملحمي : هو قصائد طويلة تحكي قصص أبطال قاموا بأعمال بطولية خارقة
للعادة ، يمزج فيها الواقع بالخيال والأسطورة .
وأول من عرفه اليونانيون . وأشهر ملاحمهم : ( الإلياذة ، والأوديسة ) لهوميروس .

س : ( يعد " ديوان مجد الإسلام " لأحمد محرم أهم المحاولات لإيجاد الملحمة في الشعر العربي )
فما موضوعه ؟ وكيف رتبه ؟ ولماذا يعد هذا الاسم أقرب إلى طبيعة الديوان الفنية
من تسميته " الإلياذة الإسلامية " ؟ .
جـ : * ـ اختار أحمد محرم موضوع ديوان مجد الإسلام من التاريخ الإسلامي وعصر صدر
الإسلام ، حيث تناول غزوات الرسول صلى الله عليه وسلم .
* ـ وقسم عمله إلى فصول ، وقدم لكل فصل بمقدمة نثرية ، يشرح فيها موضوعه .
* ـ واسم ( ديوان مجد الإسلام ) أقرب إلى طبيعة هذا العمل من وصفه بالملحمة ؛ لأن
الشاعر لجأ إلى حقائق التاريخ ، ولم يلجأ إلى عنصر الخيال ، كما أنه يميل إلى الغنائية .

س : من تعرف من الشعراء العرب الذين شاركوا في هذا الاتجاه ؟ وما أهم إنتاجهم فيه ؟ .
جـ – شارك في هذا الاتجاه :
أحمد شوقي ، كتب : ( كبار الحوادث في وادي النيل )
و ( دول العرب وعظماء الإسلام )
عمر أبو ريشة ، كتب : ( الملاحم البطولية في التاريخ الإسلامي )
بولس سلامة ، كتب : ( عـيد الـريـاض )
وخالد الفرج ، كتب : ( أحسن القصص )
وملحمتا بولس سلامة وخالد الفرج حول سيرة الملك عبد العزيز رحمه الله .

( الاتجاهات الأدبية في الشعر العربي الحديث )


س : متى ظهرت بواكير النهضة في الشعر الحديث ؟ .
ج : ظهرت مع النصف الثاني من القرن الثالث عشر الهجري .

س : ما المدارس الفنية في الشعر العربي الحديث ؟ ومن رُوّادها ؟ .
1 ـ مدرسة الإحياء ( البعث ) : ورائدها : محمود سامي البارودي
ومن أعلامها : شوقي ، وحافظ .
2 ـ مدرسة الديوان : روادها : عباس العقاد ، عبد الرحمن شكري ،
وإبراهيم عبد القادر المازني .
3 ـ مدرسة أبوللو : رائدها : أحمد زكي أبو شادي .
ومن أبرز شعرائها : إبراهيم ناجي ، وعلي محمود طه ، وأبو القاسم الشابّيّ .
4 ـ مدرسة المهجر : ومن شعرائها : إيليا أبو ماضي ، ورشيد أيوب .
وهناك مدرسة الشعر الحديث التي مازالت في طور النمو وما زال الصراع دائرا حولها .

س : هل تستقل كل مدرسة زمنيا عن الأخرى ؟ وضح ذلك ؟.
ج : هذه المدارس لا تستقل زمنيا بل هي متداخلة ومتصارعة ؛ فقد ظهرت مدرسة الديوان ،
ومدرسة الإحياء في قمة ازدهارها ، وعاصرتهما مدرسة أبوللو . ومازال شعراء
الاتجاهات الثلاثة حتى اليوم ينظمون شعرهم بجانب المدرسة الحديثة التي تجتهد في
أن تثبت وجودها .


أولا مدرسة الإحياء :

س : لماذا سميت مدرسة الإحياء بهذا الاسم ؟ . وما الاسم الآخر الذي أطلق عليها ؟ .
ج : سميت مدرسة الإحياء بذلك لأن شعراءها أحيوا القصيدة القديمة ، وأعادوها إلى ما كانت
عليه فنيا في عصرها الذهبي . وأطلق عليها أيضا ( مدرسة البعث ) .

س : كيف أعاد البارودي إلى الشعر العربي أصالته وجزالته ؟ .
ج : ألهم البارودي النهج الصحيح لبعث الشعر العربي ، بما أحدث من تشابك بين حاضره
وماضيه ، حيث حافظ على مقوماته الموروثة ، وابتعد به عن الابتذال والإسفاف والصيغ
البديعية ، وأضفى عليه الرصانة والجزالة والعذوبة والسلاسة .
وبذلك أنقذ الشعر العربي من مرحلة التدهور، وجعله متنفسا حقيقيا لعواطف ومشاعر أمته .

س : كيف استطاع شوقي أن يُكوّن لنفسه أسلوباً أصيلا ؟ .
ج : استطاع شوقي أن يكون لنفسه أسلوباً أصيلا ؛ وذلك بعكوفه على النماذج العباسية الحية ،
فألهمه ذلك أسلوبا أصيلا ، يقوم على احتذاء القوالب العباسية ، ومعارضة شعرائها في
بعض قصائده .

س : وازن بين حافظ والبارودي في الأسلوب والاتجاه ؟ .
ج : كان حافظ إبراهيم مثل البارودي لا يتجه إلى الأدب الغربي بل الأدب العربي القديم وربما
كان في أسلوبه أكثر تفاعلا مع روح عصره وأمته .
وقد كان حافظ إبراهيم أقل ثقافة من البارودي وشوقي لظروفه المادية لكنه كان شاعرا بطبعه

س : اذكر من تعرف من الشعراء الذين ساروا على نهج مدرسة الإحياء في بقية الوطن العربي ؟.
ج : محمد بن عثيمين ( في المملكة العربية السعودية) ، ومعروف الرصافي ( في العراق ) ،
وعمر أبو ريشة ( في سوريا ) ، وخليل مطران ( في لبنان ، ثم في مصر ) .

س : ما المنهج الذي سلكه أصحاب مدرسة الإحياء للحفاظ على القصيدة العربية ؟ .
وكيف تفرق بينهم وبين بعض الشعراء العباسيين كأبي تمام ؟ وما سبب مسلكهم هذا ؟
ج : حافظ شعراء مدرسة الإحياء على القصيدة العربية ؛ بمحاكاة الشعر القديم في عصور
ازدهاره ، لكنهم يسروا أساليبهم حتى تفهمها العامة . ولم يُغرّبوا في القصائد كما كان يغرّب
أبو تمام ، وأبو العلاء . وسبب ذلك أنهم يريدون أن تفهم الطبقات الوسطى ما يقولون .

س : لخص السمات الأساسية لمدرسة الإحياء ؟ .
1 ـ محاكاة الشعر القديم في أوج عزته وازدهاره .
2 ـ قوة الأسلوب والعناية به بالابتعاد عن الأخطاء اللغوية والأساليب الركيكة.
3 ـ استخدام القصيدة بمظهرها المعروف ( وحدة الوزن والقافية –المقدمة الغزلية –
عدم الاهتمام غالبا بوحدة الموضوع ) .
4 ـ تناول الموضوعات القديمة دون تغيير إلا ما تقتضيه ظروف العصر وتصوير آلام
المجتمع .

س : قال حافظ إبراهيم :
رموني بعـقم في الشـباب وليتني عقمت فلم أجـزع لقـول عـداتي
ولدت ولما لـم أجـد لـعرائسي رجالا ً وأكـفاء وأدت بـنـاتي
1 ـ ما الظروف التي دعت حافظاً لنظم هذه القصيدة ؟ .
2 ـ على لسان من يسوق الشاعر حديثه ؟ وما المقصود بقوله (لعرائسي) ؟
3 ـ قدم الشاعر دليلا على قدرة الفصحى على الوفاء بمتطلبات العصر . وضح ذلك ؟.
4 ـ شبه الشاعر اللغة العربية بالبحر . بين هذا التشبيه ؟ .
5 ـ ما معنى : أكفاء / وما الفرق بين أكْفَاء ، و أكِفَّاء ؟ .

ج : 1 ـ نظم حافظ إبراهيم قصيدته لمواجهة الذين حاربوا الإسلام في لغته .
2 ـ ساق الشاعر حديثه على لسان اللغة العربية.
ويقصد بقوله : ( عرائسي ) : مفردات اللغة العربية .
3 ـ يقدم الشاعر دليلا على قدرة الفصحى بوفائها بمتطلبات العصر؛ حيث وسعت كتاب الله
تعالى في ألفاظه وأحكامه ، فكيف تضيق عن وصف آلة ، ومخترعات حديثة .
وسعت كتـاب الله لفظًا وغايـة وما ضقت عن آي به وعظات
فكيف أضيق اليوم عن وصف آلة وتنسيق أسمـاء لمختـرعات
4 ـ شبه الشاعر اللغة العربية بالبحر في اتساعه وبما يحتويه من درر ولآلئ .
5 ـ أكْـفـَاء = معناها : نظراء وأمثال . ومفردها : كُفء ( مثل ونظير )
أكـِفـَّاء = معناها : عُمي . ومفردها : كفيف ( أعمى )

ثانياً : مدرسة الديوان

س : من ُروّاد مدرسة الديوان ؟ .
جـ : ُرواد مدرسة الديوان : عباس العقاد ، عبد الرحمن شكري ، وإبراهيم عبد القادر المازني

س : ما النقد الذي وجهه شعراء مدرسة الديوان لمدرسة الإحياء ؟ .
جـ : يرى شعراء مدرسة الديوان أن شعراء مدرسة الإحياء لا يبسطون شعرهم على حياتهم
النفسية ، وحياة الكون من حولهم ، بل ينظمون في الموضوعات التقليدية ، على النمط
التقليدي للشعر العربي .

س : ما طبيعة الشعر لدى شعراء مدرسة الديوان ؟ .
جـ : الشعر لدى شعراء مدرسة الديوان تعبير عن النفس بمعناها الإنساني العام ، لا بمعناها
الفردي الخاص ، كما أنه تعبير عن الطبيعة وحقائقها وأسرارها ، فهو يعبر عن صلة
الشاعر بالناس والكون من حوله . ولن يصل الشاعر إلى ذلك إلا إذا كانت له نفس قوية
الإحساس بالكون ومشاهده .

س : بأي ثقافة غربية تأثر شعراء مدرسة الديوان ؟ . وكيف كان تأثرهم بها ؟ .
جـ : تأثروا بالأدب الإنجليزي ، دون تقليد أو محاكاة ، وإنمــــــا يستوحونه ويستلهمونه
ويقرؤونه ، وينتفعون بآراء النقاد الإنجليز مثل : ( هازلت ) .

س : اتجه عبد الرحمن شكري اتجاهاً جديداً في قصائد ديوانه الأول ( ضوء الفجر ) . وضح ذلك ؟.
جـ : تناول عبد الرحمن شكري في قصائده معاني إنسانيةً عامة ، تنبع من قلب صادق بما توحي
إليه الطبيعة من حولـه ، فهو شعر ذاتي ، ولكن هذه النزعة الذاتية تقترن بتشاؤم حاد .

س : ( لأصحاب مدرسة الديوان رأي في لغة الشعر )
وضح ذلك ، مبيناً رأيهم في لغة الشعر لدى شعراء مدرسة الإحياء ؟ .
جـ : استخدم شعراء مدرسة الديوان لغة بسيطة وتراكيب غير معقدة فليس عندهم ما يسمى
صياغة شعرية ، وأخرى غير شعرية، بل كل الألفاظ صالح لأن يكون مادة للشاعر.
ويرون أن محافظة شعراء مدرسة الإحياء على مادة الشعر القديم أمر عقيم لا خير فيه .

س : ما موقف العقاد من التشبيه عند شوقي ؟ .
جـ : لم يرتض العقاد من شوقي عنايته بالتشبيه على طريقة القدماء ، فليست صناعة التشبيه من حيث هي مهمة في الشعر ، وإنما المهم توليد المعاني والصور الذهنية ، وليس التشبيه لنقل الحس الخارجي وإنما لتصوير الحس الداخلي وما يصحبه من عاطفة وشعور .

س : لماذا استثنى شعراء مدرسة الديوان " خليل مطران " من نقدهم لشعراء مدرسة الإحياء ؟ .
جـ : استثنوا الشاعر " خليل مطران " ؛ لأنه تميز بتأثره بالآداب الغربية وبالمذهب الرومانسي ،
وقصيدته ذات موضوع واحد ووحدة عضوية ، وهذا ما يدعو إليه أصحاب مدرسة الديوان .

س : ماذا تعرف عن الشعر المرسل ؟ .
جـ : هو قصائد يتقيد فيها الشاعر بالوزن ، ولا يتقيد بالقوافي ، فلكل بيت قافية خاصة .

س : لخص السمات الأساسية لمدرسة الديوان ؟.
جـ : 1- الاطلاع على الشعر العربي القديم ولا سيما العباسي ، دون محاكاته
2- الاستفادة من الأدب الغربي ، وبخاصة الأدب الإنجليزي .
3- الدعوة إلى التجديد الشعري في الموضوعات ، والمضمون ، والشكل
( كالشعر المرسل ) .
4- الجنوح إلى الشعر الوجداني الذي تطغى فيه شخصية الشاعر وعواطفه ، ويعبر عن
النفس ، بمعناها الإنساني العام .
5- الاستعانة بمدرسة التحليل النفسيّ ، التي تقول بأن الإبداع الأدبي قدرة نفسية ، وتجربة
شعورية صادقة ، وليس مجرد قدرة بلاغية .

ثالثاً : مدرسة أبوللو :

س : من مؤسس جماعة مدرسة أبوللو ؟ وَمنِْ أشهر أعضائها ؟ .
جـ : مؤسس هذه الجماعة الشاعر أحمد زكي أبو شادي .
ومن أشهر أعضائها : إبراهيم ناجي ، وعلي محمود طه .

س : أصدرت جماعة أبوللو مجلة تحمل اسمها – ما هدف هذه المجلة ؟ .
جـ : هدف مجلة أبوللو : السمو بالشعر العربي .

س : بأي المذاهب الفنية تأثر شعراء مدرسة أبوللو ؟ . وما موقفهم من شعراء المهجر ؟ .
جـ : تأثروا بالمذهب الرومانسي ، وتبادلوا التأثير والتأثر بشعراء المهجر في أمريكا الشمالية
واللاتينية ، مثل : إيليا أبو ماضي ، وميخائيل نعيمة ، ونسيب عريضة .

س : بم تميزت لغة شعراء مدرسة أبوللو ؟ .
جـ : تميزت لغتهم بالسهولة والبساطة ، والموسيقى العذبة ، في تصوير الحب والطبيعة .

س : مَن مِنْ شعراء العالم العربي تأثر باتجاه مدرسة أبوللو ؟ .
جـ : أبو القاسم الشابّيّّ ، في تونس – التيجاني بشير ، في السودان ــ
حسن القرشي ، في المملكة العربية السعودية – إلياس أبو شبكة ، في لبنان .

س : ما أبرز ما دعا إليه شعراء مدرسة أبوللو ؟ .
ج : 1 - الثورة على التقليد ، والدعوة إلى الأصالة ، والفطرة الشعرية والعاطفة الصادقة.
2 - البساطة في التعبير، سواء في اللفظ أو المعنى أو الخيال .
3 - الرجوع إلى النفس والذات ، بالاتجاه إلى الشعر الغنائي الوجداني .
4 - العناية بالوحدة العضوية للقصيدة ، وبالانسجام الموسيقي والإيقاعي فيها .
5 - التغني بالطبيعة ، والريف الساحر .

س ـ يقول إبراهيم ناجي :
رفرف القلب بجنبي كالذبيح وأنا أهتف : يا قلب اتئـد
فيجيب الدمع والماضي الجريح لم عدنا ؟ ليت أنا لم نعـد
لم عدنا ؟ أو لم نطو الغرام وفرغنا من حنين وألــم
ورضينا بسكون وسلام وانتهـينا لـفراغ كالعـدم ؟
أ ـ ما معنى ( رفرف ، اتئد ) ؟
ب ـ إلى أي المدارس الأدبية ينتمي هذا الشعر ؟
جـ ـ ما الغرض من الاستفهام في البيت الثاني والثالث ؟
د ـ وضح الصورة البيانية في البيت الأول ؟.

ج : أ ـ رفرف : تحرك واضطرب / اتئد ْ : تمهلْ وتأنَّ .
ب ـ ينتمي هذا الشعر إلى مدرسة أبُو لـّو .
جـ ـ الغرض من الاستفهام في قولـه : لم عدنا ؟ في البيت الثاني .
وفي البيت الثالث العتاب مع الشكوى والحزن .
د ـ ( رفرف القلب ) استعارة مكنية ، حيث صور القلب بالطائر الذي يرفرف بجناحيه .
( كالذبيح ) تشبيه ؛ حيث شبه الألم الذي يستشعره في قلبه بألم الطائر الذبيح .


رابعاً : مدرسة شعراء المهجر :

س : هل كان الشعر العربي في المهجر امتداداً للاتجاه الرومانسي الحديث ؟ وضح ذلك ؟ .
جـ : نعم يمثل الشعر العربي في المهجر امتداداً للاتجاه الرومانسي في الشعرالعربي الحديث
وكان يتبادل مع رومانسيي الشرق التأثير والتأثر .

س : اذكر أسباب هجرة بعض الشعراء العرب إلى المهجر ؟ .
جـ : هاجر بعض الشعراء العرب من سوريا ولبنان خاصة لأسباب :
منها اقتصادية ؛ بسبب الفقر ، والبحث عن الرزق .
ومنها سياسية ؛ بسبب ضغط الأنظمة لتلك البلاد على رعاياها .

س : بين أبرز الموضوعات التي تميز بها شعر المهجر .
جـ : الحنين إلى الوطن - تصوير الصراع في سبيل العيش - وصف الطبيعة الجميلة ـ
التأملات الفكرية - نغمة الشكوى والشعور بألم الغربة .

س : ما المؤثرات اللغوية التي أثرت في لغتهم ؟
جـ : الثقافة الغربية ، والتراث الشعري القديم .

س : اذكر أهم خصائص مدرسة شعراء المهجر؟ .
جـ : 1- الواقعية في التعبير عن الحياة ، والتجاوب مع الحضارة بشتى جوانبها .
2- التحرر، وعدم التقيد فيما يتعلق باللغة والصياغة ، وانطلاق في الفكر
3- النظم على الأوزان الخفيفة والجديدة ( كالموشحات ) والتجديد في أوزان الشعر ،
ونظم ما عرف ( بالشعر المنثور ) .
4- كثرة نظم الشعر في موضوعات بعينها ؛ كالحنين إلى الوطن ، والشكوى من الغربة ،
والتأمل الفكري ، ووصف الطبيعة ومناجاتها .
5- الاهتمام بالرمز ، تأثراً بالفلسفة الغربية ، ومذاهبها الأدبية .

س : " اهتم شعراء المهجر بالرمز في شعرهم " ما هدفهم من ذلك ؟ .
جـ : اهتم شعراء المهجر باستخدام الرمز في قصائدهم لأهداف كثيرة منها :
إثارة الشعور، وتحريك الذهن ، والتشويق إلى الهدف المنشود ، والرغبة أحياناً في عدم ال
إفصاح عن الفكرة .

س : أعـلل نفسي إن سئـمت بعودة ولكنها الأيـام تبّـا لها تبّـا
فلله هـاتيك الربا وربـوعهـا فإني قـد ضيعت في تربها القلبا
يا حبـذا ذاك النسـيـم فإنـه لينعـشني ذاك الـنسيم إذا هـبا
أ ـ من قائل هذا النص ؟ وما موضوعه ؟ .
ب ـ إلى أي مدرسة ينتمي هذا الشعر ؟ .
جـ ـ ما معنى : ( أُعللُ ــ تبـًّا ) ؟ .
د ـ في الأبيات أسلوب يفيد التعجب ، وآخر يفيد المدح . عينهما ؟.
هـ ـ وضح الصورة البيانية في البيت الثاني ؟ .

جـ : أ ـ قائل هذه الأبيات : الشاعر رشيد أيوب ، يصور فيها حنينه إلى وطنه .
ب - ينتمي هذا الشعر إلى مدرسة شعراء المهجر .
جـ - أعلل : ألهي وأشغل / تبـًّا : دعاء بالخسران والهلاك .
د - ( فلله هاتيك الربا ) أسلوب يفيد التعجب .
( يا حبذا ذاك النسيم ) أسلوب يفيد المدح .
هـ ـ شبه القلب الذي هو عضو من جسده كأنه شيء منفصل عنه ـ كخاتم مثلاً ـ
وقد ضاع منه في تراب وطنه ، دلالة على مدى تعلقه وحبه وشوقه لوطنه.


( النثر في الأدب العربي الحديث )

س : وضّح حال النثر قبل عصر النهضة الحديثة ؟.
ج : كان النثر في عصر الدول المتتابعة يميل إلى الاهتمام بالصنعة اللفظية ، والمحسنات
البديعية ، وازداد ضعفاً وركاكة في العصر العثماني .

س : س : ما مظاهر ضعف النثر في العصر العثماني ؟ . ( قبل عصر النهضة الحديثة ) .
ج : الاهتمام بالمحسنات البديعية ، دون الاهتمام بجودة الفكرة ، و دخول بعض الألفاظ التركية
و العامية .

س : تتبع تطور النثر الأدبي في العصر الحديث ؟.
ج : 1- في نهاية القرن الثاني عشر الهجري ظهر لون جديد من الكتابة المرسلة ، يتمثل في
أسلوب المؤرّخ " عبد الرحمن الجبرتي " حيث تحرّر إلى حد كبير من قيود
المحسنات البديعية .
2 ـ مهدت كتابات الجبرتي لجيل جديد تخلصوا كذلك تدريجياً من البديع ، مثل :
ناصيف اليازجي ، وأحمد فارس الشدياق .
3- تخلص النثر من قيد المحسنات اللفظية عند معظم الكتاب و الأدباء كما يظهر في رسائل
الشيخ محمد بن عبد الوهاب ، ومقالات الشيخ محمد عبده ، و خطب مصطفى
كامل ، وكتابات شكيب أرسلان ، ومحمد حسـين هيـكل ، و العقاد ، وطه حسين .

س : ما فنون النثر في الأدب القديم - و في الحديث ؟
ج : في الأدب القديم : عرف فن الخطابة ، والرسائل بأنواعها ، والمقامات.
وفي الأدب الحديث : استحدثت فنون المقال ، والقصة بأنواعها ، والمسرحية.

أولاً : ( المقال ) :

س : عرف المقال ، واذكر أنواعه ، وأجزاءه ؟.
ج : المقال: هو فن أدبي ، يتناول موضوعاً بالبحث ، بحيث يجمع الكاتب عناصره و يرتبها ،
ويستدل عليها حتى تؤدي إلى نتيجة معينة .
أنواعـه : وهو نوعان : 1- ذاتي 2- موضوعي .
أجزاؤه : يتكون من ثلاثة أجزاء : 1- مقدّمة 2- عرض 3- خاتمة .

س : هل عرف الفن العربي القديم فن المقال ؟ وضّح ذلك ؟.
ج : لم يعرف الأدب العربي القديم فن المقال ، بالصورة التي نراها في العصر الحاضر، لكن
كان لدى العرب فن نثري قريب في خصائصه من المقال وهو فن ( الرسائل ) التي
كانت تتناول موضوعاً معيناً ؛ مثل : رسالة الجاحظ في ( الحاسد و المحسود) ،
ورسالة أبي حيّان التوحيدي في ( علم الكتابة ) .

س : بم ارتبطت نشأة المقال في العصر الحديث ؟ .
ج : ارتبطت نشأة المقال في العصر الحديث بالصحافة ، و استمدّ منها وجوده .

س : ( اختلفت أساليب المقال تبعاً لتطور أسلوب الكتابة في الصحف ) وضّح ذلك ؟.
ج : اختلفت أساليب المقال تبعاً لتطور أسلوب الكتابة في الصحف و المجلات فبعد أن كان
أسلوب المقال مثقلاً بالسجع و المحسنات في بدايته انطلق من هذه القيود واتسم بالبساطة
في التعبير وعمق الفكرة ثم مال إلى التركيز والموضوعية .

س : ما أهم سمات المقال ؟ .
ج : التركيز والموضوعية .

س : ما الموضوعات التي يتناولها المقال في أدبنا العربي الحديث ؟ .
ج : اتسع المقال في الأدب العربي الحديث للموضوعات العامة ، والقضايا الاجتماعية ،
والسياسية والاقتصادية ، والأدبية والنقدية ، وكل فروع العلم والمعرفة .

س : ( اجتذبت المقالة معظم كتّابنا المعاصرين ) وضح ذلك ذاكرا بعض أعلام كتاب الأدب ؟ .
ج : لا نجد اسما بارزا ً ذاع صيته و انتشر أدبه ، إلاّ كان ذلك بطريق مقالاته التي تابع نشرها
في الصحف . مثل : ا لمنفلوطي ، والعقاد ، و شكيب أرسلان ، ومحمد حسين هيكل ،
وأحمد حسن الزيات ، وطه حسين ، وغيرهم
س : اذكر ما تعرفه عن ( الخاطرة ) ؟.
ج : 1 - الخاطرة : مقال صغير لا يتجاوز عموداً أو نصف عمود في الصحيفة أو المجلة .
2- تتضمن الخاطرة فكرة طارئة يعرضها الكاتب في تركيز شديد .
3- غالباً ما تكون تحت عنوان ثابت ، يسجل فيها الكاتب خواطره كل يوم ، أو كل أسبوع


ثانياً : ( الخطابة ) :

س : ما أ نواع الخطابة في العصر الحديث ؟
ج : 1- الخطابة السياسية 2- الخطابة الدينية 3- الخطابة الاجتماعية .

س : وضح عوامل نهضة الخطابة في الأدب العربي الحديث ؟.
ج : 1 - الخطابـة السياسيـة : تأجّجت بعاملين :
* اجتياح الاستعمار الغربي للعالم العربي . * نشأة الأحزاب السياسية .
2 - الخطابة الـدينـية : تطورت بسبب حركات الإصلاح الدينية .
3 - الخطابة الاجتماعية : ازدهرت نتيجة التطور السريع و نمو الوعي الاجتماعي .

س : ما الموضوعات التي تناولتها الخطابة بأنواعها ؟ .
ج : 1 - الخطابة السياسية : تناولت موضوعات السياسة و الاستعمار .
2 - الخطابة الدينية : تناولت خطب الجمع و الأعياد ، كما دخلت المحافل والجمعيات الدينية ، وكذلك تناولت شؤون السياسة والاقتصاد والمجتمع ، من وجهة النظر الدينية.
3 - الخطابة الاجتماعية : تدور حول المشكلات الاجتماعية كالفقر ، والغلاء ، ورعاية
الطفولة ، و سوء الأحوال الصحية للشعوب ، ومشكلات المرأة ، والعمال .

س : ما مظاهر ازدهار الخطابة في العصر الحديث ؟ .
ج : تحرّرت من الأسلوب المسجوع البديعي ، و تنوعت موضوعاتها .

س : من أبرز الخطباء في بداية عصر النهضة ؟ .
ج : الشيخ محمد عبده ، و مصطفى كامل ، و أديب إسحاق ، و أمين الريحاني .

ثالثا : الـقـصـة

س : عرف القصة ؟.
ج : القصة : هي مجموعة حوادث متخيلة في حياة أناس متخيلين ، ولكن الخيال فيها مستمد
من الحياة الواقعية ، بأحداثها ، وأشخاصها .

س : ما أنواع القصة ؟ وما عناصرها ؟ .
ج : - أنواع القصة ثلاثة : القصة ، والأقصوصة ( القصة القصيرة ) ، والرواية.
- عناصرها هي : الحدث ، والبداية ، والعقدة ، والحل .
س : هل عرف العرب فن القصة في العصور القديمة ؟ .
ج : نعم ، عرف العرب فن القصة في العصور القديمة ، ولكن لم تكن بعناصرها وخصائصها
الفنية التي تتميز بها في العصر الحديث .

س : كيف كانت القصة عند العرب قديماً ؟ .
ج : 1- كانت القصة عند العرب قديماً أخباراً تروى ، تمتزج فيها الحقيقة بالخيال والتاريخ
بالأسطورة
2 - زاد الاهتمام بالقصص الشفوي في أيام بني أميّة .
3 - حين ضبطت الرواية ، تميزت الأخبار عن التاريخ ، وحفلت كتب الأدب بالأخبار التي
تهدف إلى التفكه أو العظة ؛ كما نرى في مؤلفات الجاحظ مثل : كتاب ( البخلاء ) ،
وكتاب ( الحيوان ) . وفي كتاب القاضي التنوخي : ( الفرج بعد الشدة ) .
4 - ابتكر بديع الزمان من الأخبار الأدبية فن المقامة ، وسار الحريري على نهجه في
مقاماته .

س : تتبع نشأة وتطور فن القصة في الأدب العربي الحديث ؟.
ج : 1- كتب ناصيف اليازجي : ( مجمع البحرين ) وهو مجموعة مقامات ، صاغها على نمط
مقامات الحريري ، وقد جعلها معرضاً لذخيرة لغوية ، وطرفاً أدبية ، وألواناً من البديع .
2- خطا محمد المويلحي خطوة واسعة نحو فن الرواية في كتابه : ( حديث عيسى بن
هشام ) صوّر فيه جوانب متعددة من التغير الاجتماعي بمصر.
3- أصدر محمد حسين هيكل رواية ( زينب ) التي تعد بداية الرواية الفنية في الأدب
العربي ، ولم يصرح باسمه في الطبعة الأولى واكتفى برمز " مصري فلاح "

4- خلال العشر الرابعة من القرن الرابع الهجري ، كان المنفلوطي يصوغ بأسلوبه طائفة
من الروايات الفرنسية ، التي ينقلها له بعض المترجمين .
5 - تطور فن الرواية بعد ذلك حتى احتل مكان الصدارة في الأدب العربي الحديث
واشتهر في الرواية التاريخية : محمد فريد أبو حديد ، وعلي أحمد باكثير .
وفي الـروايـة الاجـتماعيـة : نجيب محفوظ ، محمد عبد الحليم عبد الله .

س : اكتب ما تعرف عن رواية ( زينب ) ؟.
ج : - رواية ( زينب ) تُعدّ بداية الرواية الفنية في الأدب العربي الحديث ،
صدرت عام 1330هـ /1912م.
- كتبها الدكتور محمد حسين هيكل : ولم يصرح باسمه في الطبعة الأولى ، واكتفى
برمز ( مصري فلاح ) .

س : لماذا لم يصرح محمد حسين هيكل باسمه في الطبعة الأولى لروايته ( زينب ) ؟
ج : ذلك لأن كبار الكتاب كانوا يأنفون من مزاولة هذا النوع الجديد من الكتابة الذي كان موجهاً
لجمهور غير قادر على تذوق الأعمال الأدبية الجيدة .
س : كيف كانت القصص قبل صدور رواية ( زينب ) ؟ .
ج : كانت القصص قبل صدور رواية ( زينب ) متهافتة ، ركيكة الأسلوب ، بعيدة عن الأصول
الفنية للقصة ، وفيها خلط بين شكل الرواية ، وشكل الأقصوصة .

س : متى تكامل للقصة القصيرة شكلها الفني ؟ ومن رائدها ؟ ومن أشهر كتابها ؟
ج : - تكامل للقصة القصيرة شكلها الفني بعد الرواية ببضع سنوات .
- رائدها : محمد تيمور ، في مصر – وميخائيل نعيمة ، في لبنان .
- من أشهر أعلامها : محمود تيمور ، وتوفيق يوسف عواد .

رابعاً : المسرحية :

س : عرف المسرحية ، واذكر أنواعها ؟ .
ج : المسرحية هي : قصة تعرض بواسطة الأحداث ، والحوار ، والحركة على خشبة المسرح .
وهي نوعان : 1- مأسـاة 2- ملهـاة .

س : متى بدأت بواكير الحركة المسرحية في العالم العربي ؟ وما أثرهـا على الحياة الأدبية العربية ؟
ج : - بدأت بواكير الحركة المسرحية في العالم العربي ، حين أحضر الفرنسيون في أثناء حملة
( بونابرت ) على مصر والشام فرقهم المسرحية للترفيه عن جنودهم .
ـ ولم تتأثر الحياة الأدبية العربية بهذه المسرحيات ، لأنها كانت تمثل باللغة الفرنسية.

س : تتبع نشأة وتطور الفن المسرحي العربي في العصر الحديث ؟.
ج : 1- في النصف الثاني من القرن الثالث عشر الهجري ، بنى خديوي مصر ( إسماعيل باشا )
" دار الأوبرا " في القاهرة ، تعرض فيها الفرق المسرحية الأجنبية مسرحياتها التمثيلية.
2 - أسس مارون نقاش في لبنان فرقة من الهواة ومثل معهم في بيته مسرحية ( البخيل )
3 - جاء بعده ابن أخيه سليم نقاش وألف فرقة في بيروت ثم انتقل بها إلى الإسكندرية .
4 - نبغ في مصر يعقوب صنوع الملقب " بأبي نظارة " ، و قد عرف التمثيل في الغرب ،
وأتقن اللغة الفرنسية والإيطالية ، ومثل في بعض الفرق الأجنبية في مصر ثم أسس مسرحاً
للتمثيل العربي ، وقدم مسرحيات مقتبسة تدور حول نقد الحياة الاجتماعية والأخلاقية .
5 - تكونت بعد ذلك فرق عديدة كان معظم أصحابها من السوريين واللبنانيين .

س : كيف بدأت الكتابة للمسرح ؟ ومن بدأ بها ؟ .
ج : بدأت الكتابة للمسرح العربي عن طريق تمصير المسرحيات الأجنبية ، وبخاصة الفرنسية
وأول من بدأ بالتمصير( محمد عثمان جلال) الذي نقل مسرحيات " موليير"

س : من بدأ التأليف للمسرح العربي ؟ وما أبرز أعمالهم ؟ .
بدأ التأليف للمسرح العربي ثلاثة ، وهم :
1- فرح أنطون ، ألف مسرحية ( مصر الجديدة ومصر القديمة ) وهي مسرحية اجتماعية ،
يصور فيها العيوب التي تسربت من الحضارة الغربية .
2- إبراهيم رمزي ، ألف ( أبطال المنصورة ) وهي مسرحية تاريخية تصور البطولة في أثناء
الحروب الصليـبـية.
3- محمد تيمور، ألف عدة مسرحيات ، منها ( العصفور في قفص ) و( الهاوية ) .
واقتبس عن الفرنسية مسرحية ( العشرة الطيبة ) .

س : من رائد المسرح النـثري بعد تطوره في العصر الحديث ؟ .
ج: يعد توفيق الحكيم رائد التأليف للمسرح النثري بعد تطوره في العصر الحديث .
ثم نبغ بعده آخرون مثل : " علي أحمد باكثير " .
س: وضح الفن الأدبي لكل كتاب مما يأتي ، وسم مؤلفه ؟ .
ج :
الكتـــاب الفن الذي يتناوله المؤلــــف
ضوء الفجر ديوان شعر عبد الرحمن شكري
مجنون ليلى مسرحية شعرية أحمد شوقي
محكمة الشعراء ~ ~ عمر أبو ريشة
مأساة جميلة ~ ~ عبد الرحمن الشرقاوي
الإلياذة الإسلامية ملحمة شعرية أحمد محرم
كبار الحوادث في وادي النيل ~ ~ أحمد شوقي
عيد الرياض ~ ~ بولس سلامة
أحسن القصص ~ ~ خالد الفرج
مجمع البحرين مقامات( فن قصصي) ناصيف اليازجي
حديث عيسى بن هشام رواية ( فن قصصي) محمد المويلحي
زينب رواية الدكتور محمد حسين هيكل
مصر الجديدة ومصر القديمة مسرحية فرح أنطون
أبطال المنصورة ~ إبراهيم رمزي
عصفور في قفص ~ محمد تيمور
العشرة الطيبة ~ محمد تيمور

سرنديب : ( للبارودي )

س : ما الذي جعل البارودي ينكب على قراءة الشعر العربي وبخاصة شعر الحماسة ؟ وما أثر ذلك في شعره ؟ .
جـ : لم تكن تسمح له ظروف الجيش بعد عهد محمد علي بأن يحقق بطولات في حروب حقيقية
فأكب على شعر الحماسة العربي ، حيث وجد فيه ما يعوضه عما قصر فيه .
وأثر ذلك في شعره : أكسبه ذلك معاني روح الحماسة ، وقدرة على وصف المعارك
والحروب كما أكسبه جزالة الألفاظ ، وقوة التعبير ، وأخلاق البطولة والفروسية .

س : كان للشيخ حسين المرصفي تأثير كبير في شعر البارودي " وضح هذا القول؟.
جـ : كان الشيخ حسين المرصفي موجهاً للبارودي ، ومشجعاً لموهبته ، ومراجعاً لقصائده ، دالاً
له على عيون الشعر ، كما كان لكتابه ( الوسيلة الأدبية ) أثر بالغ في ذلك .

س : ما العوامل المؤثرة في شعر البارودي ؟ .
جـ : 1 ـ الطموح و المزاج الحاد وراثة عن عنصره الشركسي .
2 ـ ميله إلى حياة الفروسية والبطولة .
3 ـ قراءته في الشعر العربي القديم ، وقد كان لذلك أثر كبير .
4 ـ اطلاعه في الآداب التركية والفارسية .
5 ـ الشيخ حسين المرصفي وكتابه ( الوسيلة الأدبية ) .

س : ما التحول الذي أحدثه البارودي في الشعر العربي ؟ . وعلام قام مذهبه الفني ؟ .
جـ : أنه أنقذ البارودي الشعر العربي الحديث من عثرة الأساليب الركيكة ومرحلة التدهور ، فرد
الحياة والروح إليه وجعله متنفساً حقيقياً لعواطفه ومشاعر أمته . وقد قام مذهبه الفني على
نهج قدامى الشعراء في عصور الازدهار؛ من حيث صياغة الألفاظ والمعاني .

س : ما الأفكار التي تناولها البارودي في قصيدته ؟ وما اللون العاطفي البارز فيها ؟ .
جـ : الأفكار الرئيسة في القصيدة :
1 ـ شكـوى الغربـة . 2 ـ حـكـم . 3 ـ فخر واعتزاز بالنفس .
4 ـ هجاء اللائمين والعائبين . 5 ـ دفاع عن نفسه .
واللون العاطفي فيها الاعتزاز والفخر، مع الإحساس بمرارة الاغتراب .

س : ( في سرنديب ) : أ لتحديد منفاه فائدة ؟
أم هو من قبيل الزيادة التي يمكن الاستغناء عنها ؟ وضح ؟ .
جـ : في تحديد منفاه بقوله : ( في سرنديب ) فائدة ، حيث يوحي بمدى بعده عن أهله ووطنه .

س : ( نزعت بها عني ثياب العلائق ) وضح هذه الصورة ، وبين رأيك فيها ؟.
جـ : في قـولـه : ( نزعت بها عني ثياب العلائق ) استعارة مكنية , حيث صور صلاته
بالناس بثوب قد خلعه دلالة على قطع هذه الصلات .
وهي صورة جميلة معبرة ، ولكنها مستمدة من الصور الخيالية في الشعر القديم .

س : يقول شوقي : ( وما نيل المطالب بالتمني ) أين تجد هذا المعنى في قصيدة البارودي ؟
حدده ، ثم ابحث عما يدل على أن البارودي يطرق في شعره باب الحكمة ؟.
جـ : أجد هذا المعنى في قوله :
ومن رام نيل العز فليصطبر على لقاء المنايا واقتحام المضايق
و البارودي يطرق باب الحكمة في شعره في كثير من المواضع مثل :
( النجاة من الناس غنيمة ) ، ( الدنيا مكيدة حاذق ) ، ( إن العلا ليست بلغو المناطق )

س : يقول البارودي Sad إنه صامد لاتغير الأحداث منه) . حدد الأبيات الدالة على هذه الفكرة ؟ .
جـ : فإن تكن الأيام رنقـن مشربي وثلمـن حـدي بالخطوب الطـوارق
فمـا غيرتني محنة عن خليقتي ولا حولتني خدعة عـن طـرائــقي
ولكنني بـاق على مـا يسرني ويغضب أعـدائي ويرضي أصـادقي

س : ما التهمة التي رمي بها البارودي ؟ وبم رد على من اتهمه بها ؟
جـ : التهمة التي رمي بها البارودي أنه اشترك في الثورة لخلع الحاكم .
وقد رد على ذلك أن هذا الأمر ليس من خلقه ، وإنما كانت ثورته للمطالبة بالعدل من أهل
الحكم، ويعد هذا من الأمر بالمعروف والنهي عن المنكر .

س : تستطيع من خلال هذه الأبيات أن تتعرف على ملامح شخصية الشاعر . فما أبرز تلك الملامح ؟
جـ : تظهر لنا القصيدة ملامح شخصية الشاعر ، فهو مرهف الحس ، سريع التأثر بما حوله ، متدين ، وطني شجاع ، عف اللسان ، سباق إلى المجد ، عزيز النفس ، متفائل بالرغم مما يعانيه .

س : ما الأسلوب الذي عبر به البارودي عن معانيه ؟ .
جـ : عبر البارودي عن معانيه بأسلوب ينهج فيه نهج قدامى الشعراء . في صياغة الألفاظ والمعاني ، فقد يستخدم ألفاظاً غريبة فضلاً عن ميله إلى علو نبرة ألفاظه ( الروح الخطابية )

س : الصور الخيالية عند البارودي أكثرها مستمد من التراث ولكنها لا تبدو متكلفة مستكرهة .
بم تفسر ذلك ؟ هات أمثلة توضح ما تقول ؟ .
جـ : لا تبدو الصور الخيالية عند البارودي متكلفة أو مستكرهة وذلك لأنها غير مأخوذة بتمامها
من التراث فمع أنها تعتمد عليه في تركيبها و إيحائها ، فهي تنبض بعواطف الشاعر
وأحاسيسه وتصور تجربته وصدق مشاعره .
مثال ذلك : ( ولم يدر أني درة في المفارق )
( كَلٌّ في خدور العواتق )
( لم يعقد سيور المناطق )
( رنقن مشربي )
( ثلمن حدي )

س : يشبه البارودي أحد الشعراء العباسيين . فمن هو ؟ وبم أشبهه ؟ .
جـ : أشبهت حياة البارودي حياة الشاعر العباسي أبي فراس الحمداني حيث كان فارساً شاعراً ،
وعانى محنة السجن في بلاد الروم .


_________________
يارب عفـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــوك ورضـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــاك
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://haleemah.forumarabia.com
 
ملخص الادب الفصل الاول
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
حليمة عسيري  :: المراحل الدراسية :: الصف الثالث ثانوي-
انتقل الى: